آخر الأسئلة |

كيف تطور مجموع نقاط الناجحين بين باك 2021 وباك 2022 ؟
  
   
  

20-07-2022 مطالعات : 1207

في هذه الإجابة نحاول قراءة إحصائيات مجاميع نقاط الناجحين بين باك 2021 و2022 في كل شعبة من شعب الباكلوريا، وما نلاحظه هو أن عددا الناجحين قد تطور صعودا أو نزولا في كلّ شعبة بشكل مختلف، وبالإضافة إلى ذلك فإن المجاميع قد تطورت في توزيعها بأشكال مختلفة في حين تراجع العدد الجملي للناجحين من 78396 سنة 2021 إلى 67586 سنة 2022 وتراجعت معه النسبة العامة للنجاح من 58.09 بالمائة سنة 2021 إلى 50.08 بالمائة سنة 2022.

وتجدون في الرسوم أدناه تطور توزيع مجاميع نقاط الناجحين حسب الشعبة والسنة، ومن خلال هذه الرسوم يمكن توقع ارتفاع أو انخفاض مجموع آخر موجه لسنة 2022 عما كان عليه في 2021 حسب الوضعية. 

كيف تقرأ الرسوم ؟

اختر الرسم المناسب لشعبتك.

  • قارن بين تطور حجم الأعمدة أو أعداد الناجحين بين سنتي 2021 و2022 على يمين مجموع نقاطك.
  • الناجحون على يمين مجموع نقاطك هم من سينافسونك على شعبك المفضلة وسيكونون أفضل ترتيبا منك في الشعب التي سيختارونها معك.
  • إن لاحظت نقصا في عدد الناجحين من منافسيك المحتملين في 2022 مقارنة ب 2021 فإنه من المرجح أن يتراجع مجموع آخر موجه 2022 بالنسبة للشعب القريبة من مجموع نقاطك وسترتفع حظوظك فيها.
  • إن لاحظت العكس فمعنى ذلك أنه من المرجح أن يرتفع مجموع آخر موجه 2022 في الشعب ذات مجموع نقاط قريب من مجموع نقاطك ولذلك فعليك بالاحتياط للأمر واختيار شعب إضافية ذات مجموع نقاط أقل في 2021 حتى تضمن حظوظك وتتجنب التأجيل إلى الدورة النهائية.

 في كلّ الحالات ننصحك بالعمل بكل النصائح الموجودة في هذه الإجابة واختيار 10 شعب تقبل بها جميعا ويكون مجموع آخر موجه 2021 في 5 منها يقل عن مجموع نقاطك ب5 إلى 20 نقطة. www.orientini.com/10choix 

يمكنك كذلك الاستعانة بتطبيقة تقييم الحظوظ وحساب المجاميع والمساعدة على الاختيار في أورينتيني، في هذا الرابطwww.orientini.com/sms 

 

أخبار في نفس الموضوع

إجابات في نفس الموضوع

أضف تعليقا أو اطلب استشارة حول الموضوع أعلاه الدخول إلى فضاء الإستشارات عن بعد
يتمّ الاحتفاظ بما تكتبه في فضائك الخاصّ دون نشر للعموم، ولا يطّلع عليه إلّا مستشارونا وفريق أورينتيني.   إرسال  

تعريف

هذا الموقع يهدف إلى تقديم معلومات ونصائح ووسائل عمل تساعدك على الاستعداد و اتخاذ القرار سواء كان ذلك في ميدان التعليم، التكوين المهني أو التشغيل. لكنه ليس موقعا رسميّا وهو مستقلّ تماما عن ايّ وزارة أو إدارة رسميّة تعمل في مجالات التوجيه أو التعليم العالي أو الثانوي أو التكوين المهني أو التشغيل.

آراء القراء

Top