آخر الأسئلة |

ما هي أفضل طرق المراجعة للنجاح في الامتحان؟
  
   
  

22-05-2019 مطالعات : 9760

لا يعود سبب الفشل في الامتحان بالنسبة للطلبة أو التلاميذ فقط الى ضعف قدرات الفهم عندهم بل إن أكثر أسباب الفشل هي انعدام منهجية المراجعة عندهم ولذلك وجب اتباع طريقة ممنهجة ومنضبطة لضمان مراجعة متينة للامتحان وبالتالي ضمان النجاح فيه .

يجب تحسين طرق المراجعة:

  • تنظيم أوقات المراجعة للامتحان بوضع جدول زمني يومي دقيق
  • اختيار الوقت المناسب للدراسة وعادة يكون في الصباح الباكر وخاصة عدم اطالة السهر لأن الحصول على القسط الكافي من النوم ضروري للتركيز والقدرة على الاستيعاب و الفهم.
  • ترتيب الأولويات و تنظيم المواد وإدراج كل المواضيع المطلوب دراستها وتصنيفها من الصعب الى الاسهل والافضل الابتداء بالاصعب لكي لايظل تفكير التلميذ أو الطالب مشوشا

    يجب تحسين عادات الدراسة السيئة:

  • إن الشعور بالمسؤولية والاعتماد على النفس أمر أساسي للإقبال على المراجعة وبناء مستوى التلميذ أو الطالب خاصة لايجب ترك كل ثقل المراجعة خلال ساعات الدروس الخصوصية لانها لا تكفي للتمكن من المادة بل فقط هي موجه ومساعد لل أكثر أما العمل للحقيقي فيكون من خلال الجهد الفردي للدارس.
  • يجب أن يلتزم المقبل على الامتحان بحسن إدارة وقت المراجعة وتنظيمه وعدم التأجيل.
  • إن التساؤل والبحث والرغبة في معرفة واستكشاف المزيد وأبعد من الدرس المقرر عامل مؤثر جدا في التمكن من المادة.
  • يمكن للتلميذ أو الطالب أن يعتمد تقنية الإختبار والتقويم الذاتي المستمر حتى يقيم الى اي مستوى من الفهم وصل ويربط الاختبار المنزلي بمدة زمنية مساوية لتلك المعتمدة في الامتحان الرسمي حتى يتجنب عدم القدرة على انهاء الامتحان في الوقت.

 

أضف تعليقا أو اطلب استشارة حول الموضوع أعلاه الدخول إلى فضاء الإستشارات عن بعد
يتمّ الاحتفاظ بما تكتبه في فضائك الخاصّ دون نشر للعموم، ولا يطّلع عليه إلّا مستشارونا وفريق أورينتيني.   إرسال  

تعريف

هذا الموقع يهدف إلى تقديم معلومات ونصائح ووسائل عمل تساعدك على الاستعداد و اتخاذ القرار سواء كان ذلك في ميدان التعليم، التكوين المهني أو التشغيل. لكنه ليس موقعا رسميّا وهو مستقلّ تماما عن ايّ وزارة أو إدارة رسميّة تعمل في مجالات التوجيه أو التعليم العالي أو الثانوي أو التكوين المهني أو التشغيل.

آراء القراء

Top