آخر الأخبار |
مستجدات

الملازم أول يمنى الدلايلي أول قائدة طائرة حربية مقاتلة في تونس
  
   

التاريخ : 15-05-2024 مطالعات : 322

الملازم أول يمنى الدلايلي هي أول إمرأة تونسية تقود طائرة حربية مقاتلة في تاريخ الجيش التونسي.

تخرجت يمنى الدلايلي من المدرسة العمومية التونسية، وحصلت على شهادة البكالوريا شعبة علوم تقنية من معهد برقيبة النموذجي بتونس العاصمة، حيث حصلت على معدل 16.46 مع ملاحظة حسن جدا، ثم إلتحقت بمدرسة الطيران ببرج العامري لتحقيق حلمها في هذا المجال.

ودرست الملازم أول الدلايلي لمدة سنتين، في مرحلة أولى، كللتا بالنجاح والتفوق ثم نجحت في عملية الإنتقاء المسبق للطيارين، وهي عبارة عن دروس نظرية وساعات طيران فعلية على متن الطائرة "تي بي 20 جي تي".

إثر نجاحها إلتحقت بالقاعدة الجوية بصفاقس بالوحدة الجوية 14 أين تدربت على قيادة طائرة إيطالية (اس اف 260 ماغاتي) وتحصلت على شهادة سباق الطائرات العسكرية عدد 1.

اختيار يمنى الدلايلي اختصاص "قيادة الطائرة الحربية" جاء بعد تألقها في الحصول على شهادتها بالقاعدة الجوية بصفاقس وباتت أمام خيارين إثنين، إما قيادة طائرة مروحية (هيليكوبتر) أو طائرة حربية.

تخصصت الملازم الأول يمنى الدلايلي في سياقة الطائرة الحربية في الوحدة الجوية 14، ثم تم توجيهها إلى الوحدة الجوية 13.

بدأت يمنى رحلتها في قيادة الطائرة إل-59، وبعد ذلك سافرت إلى المملكة الهاشمية الأردنية لمواصلة تدريبها في كلية الملك حسين الجوية، قبل أن تعود للانضمام إلى الوحدة الجوية 15، حيث تصبح أول قائدة طائرة حربية في تونس منذ الإستقلال، وتعزز بذلك صفوف الجيش التونسي.

أخبار في نفس الموضوع

إجابات في نفس الموضوع

أضف تعليقا أو اطلب استشارة حول الموضوع أعلاه الدخول إلى فضاء الإستشارات عن بعد
يتمّ الاحتفاظ بما تكتبه في فضائك الخاصّ دون نشر للعموم، ولا يطّلع عليه إلّا مستشارونا وفريق أورينتيني.   إرسال  

تعريف

هذا الموقع يهدف إلى تقديم معلومات ونصائح ووسائل عمل تساعدك على الاستعداد و اتخاذ القرار سواء كان ذلك في ميدان التعليم، التكوين المهني أو التشغيل. لكنه ليس موقعا رسميّا وهو مستقلّ تماما عن ايّ وزارة أو إدارة رسميّة تعمل في مجالات التوجيه أو التعليم العالي أو الثانوي أو التكوين المهني أو التشغيل.

آراء القراء

Top