آخر الأخبار |
مستجدات

فتح باب الترشح للمشاركة في دورة تكوينية في مجال البناء وتوابعه
  
   

التاريخ : 24-01-2022 مطالعات : 937

أعلنت وزارة التشغيل والتكوين المهني بالشراكة مع مؤسسة التكوين لمنظمة الأعراف البافارية والجامعة الوطنية لؤسسات البناء والأشغال لعمومي التابعة للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية عن فتح باب الترشح لمتابعة دورة تكوينية ثانية لاكتساب مهارات تمكن من ممارسة نشاط مهني في مجل البناء وتوابعه وتيسير إمكانية إدماجهم بالمؤسسات الناشطة في المجال.

يتحصل الشاركين في هذه الدورة التكوينية على شهادة ممضاة من قبل كل من الجامعة الوطنية لمؤييات البناء والأشغال ووالوكالة التونسية للتكوين المهني ومؤسسة التكوين لمنظمة الأعراف البافارية.

تنظم هذه الدورة لفائدة الباحثين عن شغل في إطار تنويع عروض التكوين وتحسين آفاق الشغيل.

تؤمن عملية التكوين بمراكز التكين المهني الراجعة بالنظر للوكالة التونسية للتكوين المهني :

  • مركز التكوين والتدريب المهني بالمحرس
  • المركز القطاعي للتكوين في البناء والتنثيب بقابس
  • مركز التكوين والتدريب المهني في البناء وتوابعه بالنفيضة
  • مركز التكوين والتدريب الهني بسيدي بوزيد
  • المركز القطاعي للتكوين في لبناء بسليمان

تنطلق الدورة التكوينية بداية من 14 فيفري 2022 وتمتد على ستة أشهر ويتمتع خلالها المنتفعون بالتكوين بمنحة شهرية طيلة فترة التكوين تسنذ من قبل الوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل

يمكن للراغبين في الترشح لمتابعة هذه الدورة التكوينية اختيار مجال المهارات المرغوب فيه والتسجيل عبر البوابة الإلكترونية الخاصة بالتسجيل عن بعد www.atfp.tn زذلك قبل يوم 7 فيفري 2022.

شروط الترشح :

أم يكون المترشح :

  • حاملا للجنسية التونسية
  • يترواح عمرة بين 18 و35 سنة
  • مسجلا بمكتب التشغيل والعمل المستقل
  • لديه مستوى السابعة من التعليم الأساسي منهاة على الأقل

لمزيد التفاصيل حول الوثائق المطلوبة يمكن الإطلاع على الوثيقة المرفقة.

 

أخبار في نفس الموضوع

إجابات في نفس الموضوع

أضف تعليقا أو اطلب استشارة حول الموضوع أعلاه الدخول إلى فضاء الإستشارات عن بعد
يتمّ الاحتفاظ بما تكتبه في فضائك الخاصّ دون نشر للعموم، ولا يطّلع عليه إلّا مستشارونا وفريق أورينتيني.   إرسال  

تعريف

هذا الموقع يهدف إلى تقديم معلومات ونصائح ووسائل عمل تساعدك على الاستعداد و اتخاذ القرار سواء كان ذلك في ميدان التعليم، التكوين المهني أو التشغيل. لكنه ليس موقعا رسميّا وهو مستقلّ تماما عن ايّ وزارة أو إدارة رسميّة تعمل في مجالات التوجيه أو التعليم العالي أو الثانوي أو التكوين المهني أو التشغيل.

آراء القراء

Top