آخر الأخبار |
مستجدات

200 منحة لطلبة الطب التونسيين في جامعة هارفارد ‏الأمريكية‏  مشروع فضاء - الدّراسات الطّبّيّة  
  
   

التاريخ : 12-05-2021 مطالعات : 944

بداية من مفتتح السنة الجامعية 2021-2022 تشرع كلّ من كلية الطب بتونس وكلية الطب بسوسة وكلية الطب بالمنستير وكلية ‏الطب بصفاقس في تمكين 40 من طلبة الطبّ لديها من التسجيل في معهد هارفارد للطّب ‏Harvard Medical School‏ التابع ‏لجامعة هارفارد الأمريكية المرموقة، وذلك لمتابعة الدّروس عن بعد عبر الانترنت ضمن دورات ‏HMX‏ ليتمّ تمكينهم بعد ذلك من ‏اجتياز الامتحانات والحصول على شهادة المعهد المرموق عالميا التي تضاف إلى المسار الدّراسي للطالب وتضمّ إلى شهادة كلّية ‏الطب التونسية.‏

وستتواصل التجربة لمدة 5 سنوات، ليصل العدد إلى 200 طالب في أفق سنة 2026. وسيتم اختيار الطلبة على أساس التميّز ‏الدّراسي، وسيتمّ الإعلان عن تفاصيل الترشح والاختيار في وقت لاحق.‏

تهدف المبادرة إلى دعم جودة التكوين الأساسي لطلبة الطب التونسيين على المستويين النظري والتطبيقي وتمكينهم من مهارات ‏إضافيّة تعدّهم ليكونوا روّاد رعاية طبية ذات معايير متميزة في تونس‎.‎‏ وتتميّز كلية الطب بجامعة هارفارد بمقاربة رائدة عالميّا ‏وفريدة من نوعها وبخبرات متقدّمة في مجال توظيف العلوم الطبّيّة الأساسية لتطير ممارسات طبّية سريرية عالية الجودة ‏والنجاعة.‏

ستقدم كلية الطب بتونس، وكلية الطب بالمنستير، وكلية الطب بصفاقس، وكلية الطب بسوسة كامل الدورات التدريبية الخمسة في ‏أساسيات‎ HMX - ‎والتي تشمل الكيمياء الحيوية، وعلم الوراثة، وعلم المناعة، وعلم العقاقير/الصيدلة، وعلم وظائف الأعضاء‎.‎‏ تمتد ‏الدورة الواحدة على 10 أسابيع بمعدّل 3 إلى 6 ساعات لكلّ دورة في الأسبوع، ويتمّ تقديم درس جديد في كلّ دورة أسبوعيّا.‏

وتعود المبادرة إلى رجل الأعمال التونسي المهاجر، خريج هارفارد، حازم بن قاسم، الذي سبق أن أنشأ في تونس في 2018 مكتب ‏تونس لمركز دراسات الشرق الأوسط في جامعة هارفارد على نفقته الخاصّة، كما قام بإنشاء صندوق حازم بن قاسم، الذي يتولّى ‏تقديم منح دراسية سنوية لطلبة تونسيين للدراسة في جامعة هارفارد. وقد قدم صندوق حازم بن قاسم للدراسات الطبية هبة بمليون ‏دولار أمريكي (2.73 مليون دينار تونسي) لتمويل دورات ‏HMX‏ لفائدة الطلبة التونسيين.‏
وفي أكتوبر 2019، قام حازم بن قاسم بتمويل رحلة علمية ضمت عمداء كليات الطب التونسية الأربعة لحضور ندوة ‏IMPACT‏ ‏بكلية الطب بجامعة هارفارد. وجرت على هامش الندوة محادثات بين العمداء وطاقم الكلية أفضت إلى إطلاق هذا المشروع.‏

وصرّح محمد الجويني، عميد كلية الطب بتونس، "بأن توفير فرصة متابعة دورات‎ HMX ‎عبر الإنترنت سيوفر فرصة ممتازة ‏لطلاب الطب التونسيين ونأمل أن تؤسس هذه المبادرة الأولى علاقة مثمرة وطويلة الأمد بين كلية الطب في تونس وكلية الطب ‏بجامعة هارفارد. بالنسبة لكليتنا، يأتي هذا المشروع كإضافة رائعة لاستراتيجية أوسع للتعاون الدولي". وأضاف قائلا : "إننا نبذل ‏قصارى جهدنا لإنجاح هذه التجربة، ونأمل أن نرى الفرصة تتسع لعدد أكبر من الطلاب في المستقبل‎".‎

 

أخبار في نفس الموضوع

إجابات في نفس الموضوع

أضف تعليقا أو اطلب استشارة حول الموضوع أعلاه الدخول إلى فضاء الإستشارات عن بعد
يتمّ الاحتفاظ بما تكتبه في فضائك الخاصّ دون نشر للعموم، ولا يطّلع عليه إلّا مستشارونا وفريق أورينتيني.   إرسال  

تعريف

هذا الموقع يهدف إلى تقديم معلومات ونصائح ووسائل عمل تساعدك على الاستعداد و اتخاذ القرار سواء كان ذلك في ميدان التعليم، التكوين المهني أو التشغيل. لكنه ليس موقعا رسميّا وهو مستقلّ تماما عن ايّ وزارة أو إدارة رسميّة تعمل في مجالات التوجيه أو التعليم العالي أو الثانوي أو التكوين المهني أو التشغيل.

آراء القراء

Top